الأحد 05 فبراير 2023

تيك توك يخلق الجدل بمشروب البصل

ينتشر عبر تطبيق تيك توك حلّ سحري للتخلص من عوارض الزكام... هو عصير البصل، لكن بعيداً عن النجاح الغريب الذي تحققه هذه الوصفة الزائفة، يعتبر الخبراء أنّ انتشارها يشكل مؤشراً على أنّ ملايين الأميركيين محرومون من شراء الأدوية المناسبة.

وحصدت مقاطع فيديو تروّج لهذا المشروب المؤلف من مياه تحوي شرائح من البصل، عشرات ملايين المشاهدات في المنصة رغم عدم وجود أي إثبات علمي على فعاليته.

وتقول عالمة الأوبئة في جامعة إيلينوي في شيكاغو كاثرين والاس، إنّ "البصل لن يؤذي أحداً، لكنّ أي شخص عليه استشارة أخصائي فعلي عندما يصاب بمرض".

وتضيف لوكالة فرانس برس "أخشى أن يُقدِم البعض على تناول شراب البصل فقط من دون تلقي العلاج المناسب، فيساهمون تالياً في نشر فيروس كورونا أو الإنفلونزا في محيطهم"، في الوقت الذي ينتشر فيه هذان الفيروسان في الولايات المتحدة إلى جانب فيروس ثالث يتسبب في التهاب القصيبات.

ويحظى المشروب السحري بإشادة من مستخدمي تيك توك الذين يكتبون تعليقات تؤكد فعاليته على وضعهم، ويمكن أن يكون نجاح هذه الوصفة ناجماً ببساطة عن التأثير الذي تحدثه الأدوية الوهمية.

ويشكل نجاح مقاطع الفيديو المتعلقة بمشروب البصل مؤشراً على انتشار المعلومات الصحية غير الدقيقة في تيك توك. وقد يكون لنجوم العالم الافتراضي تأثير ضار على صحة المستخدمين من خلال تطرقهم إلى مواضيع، صحية بدءاً من اللقاحات وصولاً إلى مسألة الإجهاض.

وفي أحد مقاطع الفيديو الأكثر انتشاراً (حصد ما يزيد عن 2,8 مليون مشاهدة)، تروّج امرأة تعرّف عن نفسها بأنّها "ابنة الطبيعة الأم" لمشروب البصل، وتدعو المستخدمين إلى ترك المحلول يتخمّر لبضع ساعات حتى تزداد فعاليته.

وتلاحظ المتخصصة في المعلومات المضللة المنتشرة عبر تيك توك آبي ريتشاردز، أنّ "العلاجات السحرية تستقطب بصورة كبيرة المستخدمين الذين يعتقدون أنّ الحلّ يصبح فعّالاً أكثر كلّما كان مؤلماً وصعباً".

وتقول "إنّ الحلول البسيطة للمشكلات المعقدة تنتشر كثيراً في تطبيقات خوارزمياتها قائمة على مشاركة المحتوى مثل تيك توك"، بالإضافة إلى أنها غير مكلفة وسهلة التوافر، في حين أنّ العلاج الصحي الفعلي ليس كذلك".

ويوضح ناطق باسم تيك توك لوكالة فرانس برس أنّ مقاطع الفيديو عن مشروب البصل لم تُحذف من المنصة لأنّ الشبكة الاجتماعية لم تصنّفها ضمن المحتوى الذي "قد يحمل أضراراً للمستخدمين".

وتُعتبر هذه المسألة دقيقة للشبكات الاجتماعية والمنصات التي تسعى إلى إيجاد توازن مناسب بين مكافحة المعلومات المضللة وحرية التعبير.

وتوضح آبي ريتشاردز أنّ الإشراف المفرط على مقاطع الفيديو المتعلقة بمشروب البصل يمكن أن يعزز فكرة أنّ هذا النوع من العلاج يخضع للرقابة، مشيرةً إلى أنّ تيك توك يمكنه بدل ذلك ضمان أنّ المعلومات الموثوقة والدقيقة في شأن المواضيع الصحية "موجودة في المنصة ومُتاحة للمستخدمين وجذّابة".

وتؤكد ريتشاردز أنّ نجاح مقاطع الفيديو هذه يكشف عن "المشكلات الهائلة" التي يعاني منها نظام الرعاية الصحية الأميركي.

ويعيش نحو 30 مليون أميركي، أي 9% من السكان، من دون تأمين صحي، على ما تذكر السلطات، فيما تُعتبر الخدمات الصحية باهظة التكلفة.

ويحظى ملايين آخرين من الأميركيين بحد أدنى من التأمين. وتقول ريتشاردز "من السهل القول للأشخاص أن يستشيروا طبيباً"، مضيفةً "لست متفاجئة من لجوء الأميركيين إلى شرب عصير البصل أو وضع ثوم في آذانهم، في مجتمع ليست الخدمات الصحية مُتاحة بسهولة لأبنائه، ونظامه الصحي مثقل وتنتشر فيه الفوضى في ما يتعلق بمكافحة الأمراض الجديدة".

عن

شاهد أيضاً

المغرب-اسرائيل …مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون الثنائي في مجال الابتكار والبحث العلمي والتكنولوجيا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

لن ينشر التعليق إلا بعد موافقة من الإدارة